آخر تحديث : الجمعة 2018/11/16م (21:40)
لا يضر السماء نباح الكلاب
الساعة 01:20 AM (الأمناء نت / كتب / انعم الزغير البوكري :)

أليس من معجزات الأقدار  ان يرفع الكلب هامته 
نعم ، تبا لزمن أصبحت فيه الأرانب ذئاب , وحقا على زمـن أصبح فيه نباح الكـلاب يعلو على زئيـر الأسـود!
تلك الكلمات موجهة لشريحة من الناس تعتبر نفسها هي الأساس في زمن خالي من الاحساس
ومانسمعه في مثل هذه الأيام مِن نُباح كلاب مسعورة ضد الشيخ الفاضل عصام عبده هزاع إلاّ حلقة من ذلك النشاز .
قلِّب بصرك في أولئك النابحين .. لتجدن العجب 
فهم لا قيمة لهم.. تافِهون في أفكارهم.. تافِهون في مبادئهم.. تافِهون فيما يحملوه مِن أفكار ! هم كخفافيش الظلام .. يُبْهِرها النور .. 
وكعقارِب السوء .. لا تَدَع نَبِيًّا ولا غيره إلاّ لدغته !

اقول لك من ازعجونا بعويلهم وكل أولئك الناعقين ممن يظنوا أنه بشخطه من اقلامهم يستطيعوا أن يشوهوا شخصيه هذا الشيخ الفاضل الذي يعرف الجميع من هو وماهي توجهاته .

اقول لأولئك المرجفين ان نعيقكم هذا لايزيد الشيخ الفاضل  الا فخرآ وكما هو معروف ان الاشجار المثمرة هي دائمآ من تتعرض للرجم ، وليعي هولاء المعتوهين بانه لا يظر  السماء نباح الكلاب.


يا أبناء الصبيحه جميعآ الاساءه للشيخ عصام اساءه للصبيحه جميعآ ،ويجب الوقوف يدآ واحده ....لن نسلم لأحد من اولئك الاقزام أن يتطاول على اي هامه قياديه أو اي شخصيه قبليه أو اجتماعية من أبناء الصبيحه فهو قادتنا وهم مشائخنا وهم شخصيات الإجتماعيه وسندافع عنهم وسنهاجهم كل من يحاول أن يهاجمهم.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل