آخر تحديث : الجمعة 2018/10/19م (11:16)
إلى الدكتور ياسين سعيد نعمان
الساعة 10:08 PM (الأمناء نت / منصور ناصرالحوشبي :)

إلى الدكتور ياسين سعيد نعمان ، السلام على من القت الدنيا في طريقهم شوكاً فعبروه كاتمين الهم ،،،مرددين مقولتهم لعل في نهاية الطريق بستاناً جميلاً،، فلكم خالص التحيه،،،،،، ايها الدكتور الفاضل/،، بكل أدب وإحترام،اقول،،، إن الله إذا أحب عبداً كشف له حقيقة من حوله فالحمد لله الذي سخرلك ذلك في كشف البعض منهم والذين يحاولون إفتراءالكذب مجتهدين فيه بهدف التشويه بالباطل ما استطاعوا لذلك سبيلا ،،  فكنت لهم بالمرصاد  فحاججتهم بحجة  الواثق بنفسه وتأريخه ونظافة قلبه ويده ،،ونشهد على ذلك ،،،، فذاك ديدن الأذناب والمرتزقه الفاشلين في الحياه ،، فلايعجبهم  الناجحين والشرفاُء  ولانك كذلك فلم يُمكنهم الله منكم وأعاد كيدهم الى نحورهم خاسئين،،، وجازاك بصفاء السريره و النيه الحسنه الصادقه وبنور البصيرة ،،،،،،ايها الدكتور العزيز / ،، ان هؤلا ومن يقف خلفهم ويدور في فلكهم ويسبح بحمدهم هم اعداء النجاح والناجحين وانت تعرفهم تماماً وتعرف عنهم الكثير فدعهم وشأنهم فلن ينالوا منكم في شئ،، فأنت أشهر من نارٍ على علم،، ومعروف بحكمتك وهدؤك ونزاهتك وبزهدك  وإخلاصك ووطنيتك وتواضعك الجم وحُبك للخير وللناس ،،فقد عجزوا في الوصول لإخلاقكم وسموكم الرفيع ولمستواكم ولما تتمتعون به من كرازيمياقياديه وقوة في الشخصيه ،، فذهبوا في تسويق بضاعتهم المُزجاه والكاسده ،محاولين جركم لإخلاقهم الوضيعه ولمستوياتهم الرخيصه والهابطه،،،لا لشي  ويشهدُ الله عليه على ذلك ،،ولكن لكي يقال انهم يجادلوا رجلاً بحجمكم بهدف كسب الشهره او تسحيل موقف على حساب شخصكم الكريم،، فلا تُجاريهم اوان تمنحهم شرف الخصومه اوحتى لمجرد التعقيب تلميحاً او تصريحاً،، إنهم ليسُ أهلاً لها،، فدع الصبيان من اراذل القوم يلعبون وفي غيهم يعمهون فأنت اكبرمنهم بكثير وفوق مستوى كل الشُبهات التي يحومون حولها تاره بالغمز واُخرى باللمــز محاولين تصدير تفاهاتهم القذره كا قذارة قلوبهم وعقولهم ونتانة افواههم زوراً وبهتاناً للنيل منكم ومن صبركم ونضالاتكم،،، وهيهات ان يكن لهم مايهدفون او يرومون حتى وان كانت في الاحلام ،،،، واقول اخيراً،،،،،لا تُرمى إلا الشجره المُثمره  ،،فدع الكلاب تنبح فالقمر يسبح ..

/مُحِبكُم (منصور ناصرالحوشبي) 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل